أهلا أهلا ومرحبا بك عزيزى الزائر معنا فى منتدى جيل النصر نتمنى لك قضاء أسعد الأوقات ونرحب بك معنا وندعوك للتسجيل فى منتدانا والانضمام الى اسره منتدى جيل النصر


مرحباً بك يا زائر في منتدى جيل النصر و مرحباً بالعضو الجديد حمد العبدالله لإنضمامه لأسرة منتدى جيل النصر
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فجر الأقصى
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 232
نقاط : 26353
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 19/09/2010
العمر : 27
البلد : سورية

مُساهمةموضوع: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم   23/09/10, 06:04 pm

المصدر اللى هانشتغل منه إن شاء الله هو كتاب الرحيق المختوم لفضيلة الشيخ صفى الرحمن المباركفورى


بسم الله نبدأ و نستعين






أقوام العرب و تطوراتها قبل الإسلام و الظروف التى بعث فيها محمدا صلى الله عليه و سلم

يعنى إيه العرب؟؟
العرب لغة يعنى الصحارى و القفار، و الأرض المجدبة التى لا ماء فيها و لا نبات.
و هو لفظ أطلق على جزيرة العرب، و على مواطنيها.

و مساحة الجزيرة تقريبا من مليون لمليون و 300 ألف ميل مربع.

طيب موقع الجزيرة؟
هنتكلم طبعا فى الزمن ده على قارات العالم القديم ( افريقيا و اسيا و اوروبا)، و كانت الجزيرة العربية بتلتقى بيهم برا و بحرا:
- من الناحية الشمالية الغربية باب للدخول فى إفريقيا.
- و من الناحية الشمالية الشرقية مفتاح لقارة أوروبا.
- و من الناحية الشرقية تفتح أبواب العجم و الشرق الأوسط و الأدنى و توصل إلى الهند و الصين.

يعنى يا جماعة أهمية طبيعية و جغرافية هايلة من الداخل و الخارج....من الخارج لكونها متصلة بكل البلاد دى، و من الداخل لأنها محاطة بالصحراء و الرمال من كل مكان، و عشان كده الجزيرة العربية حرة و أهلها أحرار، لأن حدودها دى كانت سد منيع يحميها من أى إعتداء.

و عشان الوضع الجغرافى ده كان شمال الجزيرة و جنوبها مهبط للأمم و مركز لتبادل التجارة و الثقافة و الديانة و الفنون.



الحالة السياسية:
فى الوقت ده كانت الحالة السياسية للبلدان اللى بتحيط بالجزيرة العربية فى تدهور مستمر....و كان المجتمع منقسم لسادة و عبيد.
أما الجزيرة العربية فكان العرب بيبصوا لحكومتها نظرة تقدير و إحترام، و كانوا بيعتبروها قائدة للمركز الدينى.

و فى الواقع إن حكومة جزيرة العرب كانت خليط من الصدارة الدنيوية و الحكومية و الزعامة الدينية، و ده لأنها:
- حكمت بين العرب باسم الزعامة الدينية.
- و حكمت فى العرب بصفتها حكومة تشرف على مصالح الحجاج، و بتنفذ حكم شريعة إبراهيم عليه السلام.



الحالة الدينية:
معظم العرب زمان كانوا بيتبعوا دعوة سيدنا إسماعيل عليه السلام لما دعاهم لدين سيدنا إبراهيم عليه السلام.....يعنى كانت عقيدة التوحيد هى العقيدة السائدة، و لكن مع الوقت ابتدت شعائر الدين تندثر و مافضلش إلا شعائر بسيطة أوى من دين إبراهيم عليه السلام، مع ثبات عقيدة التوحيد عند أغلب العرب.

لحد ما جه واحد إسمه عمرو بن لحى (و كان رئيس لبنى خزاعة) كان محبوب من الناس لأن ليه أفضال كتيرة أوى عليهم.
عمرو بن لحى سافر للشام فلقى الناس هناك بيعبدوا الأصنام، و لأن الشام كانت محل الرسل و الكتب، فعمرو ده إفتكر إن ده هو الدين الحق.
رجع عمرو لمكة و معاه صنم إسمه هبل، و حطه فى جوف الكعبة و دعا الناس إنها تعبد الصنم ده، و عشان الناس بيحبوه و شايفينه على خير وافقوا على كلامه و اتبعوه، و بعد كده أهل الحجاز إتبعوا أهل مكة، بما إنهم ولاة البيت و أهل الحرم.
و بكده إنتشرت عبادة الأصنام لحد ما بقى فى كل بيت صنم، لدرجة إن البيت الحرام لوحده كان حواليه 360 صنم.

و العرب فى عبادتهم للأصنام ماكانوش بيعبدوها على إنها ربنا، لكن كانوا بيقولوا إن الأصنام دى هى اللى هتقربنا لربنا، لأن أصنامهم غالبا كانت تماثيل لناس صالحين أو علماء ماتوا من زمان أوى...زى تماثيل ود و سواع و يغوث و يعوق و نسر مثلا، و دول كانوا أصلا علماء قبل بعثة سيدنا نوح عليه السلام، و كانوا السبب فى بقاء دين التوحيد لمدة طويلة أوى لأنهم هم اللى كانوا مثبتين الناس عليه...فلما ماتوا الناس قالوا لازم نعمللهم تماثيل عشان نخلد ذكراهم، و مع الوقت ابتدوا الناس يعبدوا التماثيل دى معتقدين إنها هتقربهم لربنا.

ده بقى غير إنهم كانوا بيؤمنوا بالكهنة و العرافين و المنجمين، و كانوا كثيرى التشاؤم أو (الطيرة)
و الطيرة بفتح الطاء هى إنهم إذا فكر حد فيهم إنه يقدم على فعل معين جاب طائر و طيره...لو الطائر ده طار يمين يبقى يقدر يقدم على الفعل ده، أما لو طار شمال بقى يتشاءم و يتراجع عن اللى كان هيعمله.

لكن رغم كل مظاهر الجاهلية دى و غيرها كتير، كان العرب متمسكين ببقايا من دين إبراهيم عليه السلام زى تعظيم البيت، و الطواف و الحج، و العمرة و الوقوف بعرفة و المزدلفة...إلخ.


أما بقى بالنسبة للعبادات التانية:

اليهودية كانت اتقلبت رياء و تحكم ، و رؤسائها أصبحوا أربابا من دول الله، يتحكموا فى الناس و يحاسبوهم حتى باللى بيخطر على بالهم و باللى بيهمسوا بيه.

النصرانية كانت عسيرة الفهم و عملت خلط عجيب بين الله و الإنسان، و ماكانش ليها تأثير يذكر.

أما بقية الأديان فكان أحوال أهلها زى أحوال المشركين عباد الأصنام، و تشابهت معاهم فى العادات و التقاليد.




الحالة الإجتماعية:كانت فى العرب أوساط متنوعة و أحوالها مختلفة.

فى وسط الأشراف مثلا كانت علاقة الرجل مع أهلة على درجة كبيرة جدا من الرقى، و كان للمرأة فى الأشراف مكانة كبيرة جدا لدرجة إنها كانت تقدر تقوم حروب أو تطفيها، لكن ده كان مع إحتفاظ الرجل بسلطته الكاملة عليها، و ماكنتش تقدر تعترض فى جوازها على أى حد ما دام وكيلها موافق عليه.

أما الأوساط التانية (غير الأشراف) فكان منتشر فيها الدعارة و المجون بين الرجل و المرأة، و كانت المرأة بتهان لأقصى حد من زنى و بغاء و سبى فى الحروب.
ده إلى جانب تعدد الزوجات إلى ما شاء الله، و وأد البنات خوفا من العار....إلخ

لكن الحاجة اللى كانت ظاهرة أوى هى العصبية القبلية، و دى كانت باينة فى شعارهم "انصر أخاك ظالما أو مظلوما"

أما العلاقة بين القبائل فكانت مفككة تماما، و كانت مصادرهم و قوتهم كلها رايحة على الحروب، و لولا الأشهر الحرم اللى بتمنع فيها الحروب كانت الحياة فى الجزيرة انتهت.



الحالة الإقتصادية:زى ماحنا عارفين فالتجارة كانت أكبر نشاط و أكبر وسيلة للحصول على الرزق، و مع كثرة الحروب كانت التجارة فى حالة كساد ماعدا فى الأشهر الحرم زى ما قلنا، و الشهور دى هى اللى كانت بتعقد فيها أسواق زى عكاظ و ذى المجاز و غيرها.

كان فيه كمان بعض الصناعات الصغيرة زى الحياكة و الدباغة ، و زى الزراعة و الحرث و إقتناء الأنعام....لكن ماكنش فيه إحساس بالأمان لأن الأمتعة كانت عرضة للحروب، و كان الفقر و العرى و الجوع عاما فى المجتمع.



الأخلاق:رغم الرذائل اللى كانت منتشرة فى الجاهلية كانت فيهم الأخلاق الفاضلة ظاهرة بشكل كبير أوى، و هانقول أمثلة على بعض الأخلاق دى:

- الكرم: كنوا بيفتخروا بكرمهم ده، و ده كان باين فى أشعارهم، و كانوا بيتحملوا ديات كبيرة جدا عشان يوقفوا سفك الدماء و ضياع الإنسان، و كانوا بيفتخروا بده على غيرهم من الرؤساء و السادات.
و من نتائج كرمهم ده لعبهم الميسر (القمار) و كانوا شايفين إنه صورة من صور الكرم، لأنهم كانوا بيوهبوا للمساكين أى حاجة بيكسبوها، و عشان كده القران مش بينكر نفع الخمر و الميسر، و لكن بيقول: "و إثمهما أكبر من نفعهما"

- كمان كانوا شديدى التمسك و الوفاء بالعهود، و كانوا بيعتبروا العهد ده دين يتمسكوا بيه، و يستهونوا فى سبيل حفاظهم علية قتل أولادهم و تخريب ديارهم.

- ده غير أخلاق تانية كتير زى عزة النفس و الإباء و شدة الغيرة، و الحلم و التودد، و العزيمة...إلخ

و من مجموع الأخلاق دى + موقعهم الجغرافى ، نقدر نعرف السبب فى إختيارهم لحمل عبء الرسالة و قيادة الأمة، لأن الأخلاق دى حتى و لو كان بعضها يفضى للشر لكن كانت فى نفسها أخلاق ثمينة، ممكن أوى تجلب المنافع للمجتمع البشرى بعد شئ من الإصلاح، و هوه ده اللى عمله الإسلام.

و يمكن أعلى خلق عندهم بعد الوفاء بالعهد هو عزة النفس و العزيمة، لأن محدش يقدر يمنع الشر و الفساد و يقيم نظام العدل و الخير إلا بالقوة و العزم.

كده الجزء الأول خلص، و الجزء التانى إن شاء الله هيكون عن مولد الرسول صلى الله عليه و سلم

و لغاية ما الجزء التانى يتحضر يا ريت لو أى حد عنده إقتراح أو شايف حاجة غلط يقول عليها عشان نعدلها بإذن الله
جزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://20-jeelalnnaser-20.ahlamontada.com
2010
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 3
نقاط : 25783
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/09/2010
البلد : PALESTINE

مُساهمةموضوع: رد: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم   26/09/10, 08:27 pm

يسلمو كتير ع الموضوع وجزاك الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فجر الأقصى
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 232
نقاط : 26353
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 19/09/2010
العمر : 27
البلد : سورية

مُساهمةموضوع: رد: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم   27/09/10, 02:13 pm

يسلمو أختي على هذا المرور الطيب


جملة قالها استاذ مصطفى في مدرسة الحب
لو الدنيا يوم وقعتك على الأرض اعرف إنها بتقربك من السجود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://20-jeelalnnaser-20.ahlamontada.com
أسرار المحيط
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 38
نقاط : 25921
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 22/09/2010
العمر : 25
البلد : فلسطين

مُساهمةموضوع: رد: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم   01/10/10, 05:50 pm

بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
انا في الجامعة عندي مادة اسمها دراسات في السيرة النبوية
ماشاء الله عليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فجر الأقصى
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 232
نقاط : 26353
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 19/09/2010
العمر : 27
البلد : سورية

مُساهمةموضوع: رد: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم   02/10/10, 01:21 am

السلام عليكم


نسب الرسول صلى الله عليه و سلم و أسرته




الأسرة النبوية:

- جده الكبير هاشم بن عبد مناف: كان هو المسئول عن سقاية الحجاج، و كان أول واحد يطعم الثريد (الفتة حاليا)فى مكة، عشان كده سموه هاشم لأنه بيهشم الخبز و يعمل الثريد، لكن إسمه الحقيقى هو عمرو، و كان أول واحد سن رحلتى الشتاء و الصيف لقريش.

تزوج من سلمى بنت عمرو بن النجار، و حملت بعبد المطلب...و مات هاشم فى غزة فلسطين قبل ولادة إبنه.


-جده عبد المطلب: بعد وفاة أبوه هاشم، السقاية أصبحت مسئولية عمه المطلب (و لازم هنا ناخد بالنا و نفرق بين الإتنين: المطلب هو أخو هاشم و عم عبد المطلب جد الرسول صلى الله عليه و سم)

و لما كبر عبد المطلب أرسل عمه فى طلبه عشان يتولى مسئولية السقاية ، و اللى تحملها أحسن من أى حد سبقه، و عشان كده كان محبوب أوى من قومه.


لكن لما المطلب مات حاول نوفل (و هو أخو هاشم و المطلب و عم عبد المطلب) إنه يستولى على أملاك عبد المطلب، فراح عبد المطلب لرجال من قريش يطلب منهم إنهم ينصروه على عمه، و لكن رفضوا التدخل بينهم.
فبعت لأخواله من بنى النجار أبيات شعر يستنجد بيهم، فجه خاله أبو سعد بن عدى فى 80 راكب، و مارضيش ينزل من دابته إلا لما راح لنوفل اللى كان قاعد ساعتها مع مشايخ قريش، و رفع أبو سعد سيفه و قال له: "و رب البيت، لئن لم ترد على ابن أختى أركاحه لأمكنن منك هذا السيف" فقال له نوفل: "رددتها عليه"، فأشهد أبو سعد عليه مشايخ قريش، و راح عند عبد المطلب و قعد عنده 3 أيام، و اعتمر، و رجع للمدينة.

لما حصل كده راح نوفل عمل تحالف مع بنى عبد شمس ابن عبد مناف ضد بنى هاشم، و فى نفس الوقت، لما شافت خزاعة نصر بنى النجار لعبد المطلب قالوا: "نحن ولدناه كما ولدتموه، فنحن أحق بنصره"، و ده لأن كان فيه بين بنى هاشم و خزاعة صلة قرابة.
فدخلوا دار الندوة و عملوا حلف هما كمان مع بنى هاشم ضد نوفل و بنى عبد شمس، و الحلف ده كان سبب فى فتح مكة زى ما هانعرف بعد كده.

يعنى دلوقتى الوضع كالآتى:
نوفل+ بنى عبد شمس * بنى هاشم+ خزاعة

طيب.....فى علاقة عبد المطلب ببيت الله الحرام حدثين مهمين أوى: حفر بئر زمزم، و واقعة الفيل.

عبد المطلب أمر فى المنام إنه يحفر بئر زمزم، و فعلا حفرها....و لما اشتهر بئر زمزم و إقبال الحجاج عليه زاد، ابتدت قريش تنازع عليه عبد المطلب، و طلبوا منه إنه يشركهم فيه، لكن هو مرضيش، فاحتكموا إلى كاهنة بنى سعد، و مارجعوش إلا لما ربنا وراهم حاجة فى الطريق (مش مذكورة فى الكتاب) دلتهم إن بئر زمزم ده خاص بعبد المطلب بس.

و لما حصل كده نذر عبد المطلب نذر، لو ربنا رزقه ب 10 أبناء و بلغوا هيدبح واحد منهم عند الكعبة تقربا لله و شكرا له.


أما بالنسبة لوقعة الفيل: أبرهة الحبشى (النائب العام عن النجاشى على اليمن)، لما شاف العرب بيحجوا للكعبة قال إشمعنى ، و راح بانى كنيسة كبيرة فى صنعاء، و حاول إنه يصرف الحجاج عن الكعبة للكنيسة دى.

فيه واحد من بنى كنانة لما عرف كده، عمل عملة وحشة أوى يا جماعة، الراجل ده دخل الكنيسة بالليل و راح لطخ قبتها بالعذرة (الغائط)، فلما أبرهه عرف غضب جدا، و قاد جيش إسمه عرمرم عدده 60 ألف جندى، و راح عشان يهدم الكعبة، و إختار لنفسه فيل من أكبر الفيلة فى الجيش....و لما خلاص تهيأ لدخول مكة، و وصل لحد وادى محسر بين المزدلفة و منى، برك الفيل و مارضيش يتحرك أبدا ناحية الكعبة....جربوا يوجهوه فى إتجاه تانى الفيل قام و جرى بسرعة جدا، لكن كل ما يوجهوه ناحية الكعبة يقعد و مايرضاش يتحرك.
و هما فى الحالة دى ربنا سبحانه و تعالى أرسل عليهم طيرا أبابيل، ترميهم بحجارة من سجيل، فجعلهم كعصف مأكول.... كانت الطير دى زى الخطاف كده، و كان مع كل طير 3 أحجار، حجر فى منقاره و حجرين فى رجليه...و كان أى حجر يصيب حد من الجنود كان بيقطع أعضاؤه و يموت.
و هرب اللى نجا من الجيش، أما أبرهه فربنا سبحانه و تعالى عاقبه بداء خلى أطراف صوابعة تتساقط (أعتقد و الله أعلم إنه الجذام)، و انصدع قلبه من صدره و مات.


الواقعة دى يا جماعة حصلت فى شهر المحرم قبل مولد النبى صلى الله عليه و سلم ب 50 أو 55 يوم على الأكثر، و دى تعتبر تقدمة ربنا سبحانه و تعالى قدمها لنبيه و لبيته، لأننا لو بصينا لبيت المقدس مثلا هنلاقى إن المشركين من أعداء الله تسلطوا على القبلة دى و هى أهلها مسلمين، لكن الكعبة ماسيطرش عليها النصارى ( و هم دول المسلمين ساعتها) مع إن أهلها كانوا مشركين.

ده بجانب إن الوقت اللى حصلت فيه الواقعة دى كان من السهل فيه إن الخبر يوصل لكتير من البلاد المتحضرة وقتها، لأن الحبشة كانت ليها صلة قوية بالرومان، و فى الوقت ده كان الفرس بالمرصاد للرومان و بيراقبوا كل تحركاتهم، و بالتالى عرفوا عن واقعة الفيل.

يعنى باختصار الواقعة دى لفتت أنظار العالم المتحضر وقتها و اللى هو الفرس و الروم لشرف و مكانة بيت الله، و أن البيت ده هوه اللى ربنا سبحانه و تعالى إختارة للتقديس....يعنى لو حد من أهل البيت إدعى النبوة، يبقى هوه ده سبب واقعة الفيل، و ده يبقى التفسير للحكمة الخفية ورا نصرة الله عز و جل للمشركين على النصارى اللى هما أصلا على الدين الحق وقتها.



رزق ربنا عبد المطلب ب 6 بنات و 10 بنين.....و بكده جه وقت النذر، فعمل قرعة ما بينهم عشان يشوفوا مين اللى هيدبحه وفاء لنذره، و جت القرعة على...........................عبد الله.....
كان أحب أولاده ليه و أحسنهم، لكن كان لازم يوفى بالنذر، و لما لقت قريش إنه هيدبح إبنه فعلا منعوه، و قالوا له يستشير عرافة و يعمل اللى تأمره بيه، فأمرته إنه يعمل قرعة ما بين عبد الله و 10 من الإبل، فلو رسيت القرعة على عبد الله تانى يزود 10 تانية من الإبل، و هكذا لحد ما وصل ل 100 من الإبل و بعدها رسيت القرعة على الإبل، و نجى عبد الله.
و دبح عبد المطلب فعلا 100 من الإبل، و مامنعش منها لا إنسان و لا حيوان.
و كانت الدية أصلا وقتها 10 من الإبل، لكنت بعد الواقعة دى أصبحت الدية فى العرب 100 من الإبل، و أقرها الإسلام بعد كده.

و عشان كده كان الرسول صلى الله عليه و سلم بيقول: " أنا ابن الذبيحين"، و كان يقصد بكده سيدنا إسماعيل، و أبوه عبد الله.


إختار عبد المطلب لعبد الله بنت إسمها امنه بنت وهب عشان تكون زوجة ليه، و كانت أفضل امرأة فى قريش نسبا و موضعا، فتزوجها عبد الله فى مكة....و بعد فترة بعته عبد المطلب للمدينة عشان يشترى لهم تمر فمات فيها، و قيل إنه خرج فى تجارة للشام و نزل فى المدينة و هو مريض و مات هناك، و كان عنده ساعتها 25 سنة، و كانت وفاته قبل ولادة الرسول صلى الله عليه و سلم و ده رأى أكتر المؤرخين، و قيل برضه إنه توفى بعد مولد الرسول صلى الله عليه و سلم بشهرين.

و مات عبد الله و ترك 5 جمال، و قطعة غنم، و جارية حبشية إسمها بركة، و كنيتها أم أيمن، و هى حاضنة رسول الله صلى الله عليه و سلم.


كده إحنا خلصنا الجزء التانى، و يا ريت لو فيه أى حاجة مش واضحة تقولولى يا شباب
جزاكم الله خيرا



جملة قالها استاذ مصطفى في مدرسة الحب
لو الدنيا يوم وقعتك على الأرض اعرف إنها بتقربك من السجود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://20-jeelalnnaser-20.ahlamontada.com
هدايه الى الحق
نائب مدير
نائب مدير
avatar

عدد المساهمات : 35
نقاط : 25769
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/10/2010
العمر : 27
البلد : سورية

مُساهمةموضوع: رد: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم   03/10/10, 07:44 pm

ما شاء الله جزيت كل خير
أفضل الكلامات هى التى تتكلم عن رسولاً الحبيب الذي يستحق كل الكلمات وكل الموضيع
وسيرتة هي أجمل الموضيع وأروعها
بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هدايه الى الحق
نائب مدير
نائب مدير
avatar

عدد المساهمات : 35
نقاط : 25769
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/10/2010
العمر : 27
البلد : سورية

مُساهمةموضوع: رد: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم   03/10/10, 07:45 pm

أرجو ان تقبلوني بينكم كصديقة في المنتدى وأرجو لكم التوفيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فجر الأقصى
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 232
نقاط : 26353
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 19/09/2010
العمر : 27
البلد : سورية

مُساهمةموضوع: رد: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم   05/10/10, 06:27 pm

أكيد نقبلك صديقة بيننا أختي هداية إلى الحق


جملة قالها استاذ مصطفى في مدرسة الحب
لو الدنيا يوم وقعتك على الأرض اعرف إنها بتقربك من السجود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://20-jeelalnnaser-20.ahlamontada.com
 
سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: إسلاميات :: الحبيب المصطفى-
انتقل الى: